ملتقى الأعمال السودانى : الحوار بين القطاعين العام والخاص من أجل النمو الإقتصادي

عُقد بوزارة المالية والتخطيط الإقتصادى ظهر اليوم ملتقى الأعمال السودانى حول الحوار بين القطاع العام و القطاع الخاص للوصول لرؤية مشتركة من أجل النمو الإقتصادى و تحريك كل القطاعات الانتاجية والخدمية . بحضور الدكتور جبريل ابراهيم وزير المالية والتخطيط الإقتصادى و الدكتور الهادى محمد ابراهيم وزير الاستثمار و التعاون الدولى و عدد من وكلاء الوزارات الاتحادية و اعضاء اتحاد اصحاب العمل برئاسة السيد هاشم مطر رئيس الإتحاد .
رحب الدكتور جبريل ابراهيم وزير المالية بهذا الملتقى الذى يأتى لتقارب وجهات النظر و للحوار مع الاعمال السودانى بخلق شراكة حقيقية لتحريك كل القطاعات من اجل بناء اقتصاد يقوده التشاور و الافكار المتبادلة لتحقيق سياسات الدولة من اجل نهضة البلاد و النمو الإقتصادى .
من جانب أخر فقد اوضح الدكتور الهادى محمد ابراهيم وزير الاستثمار اهمية القطاع الخاص و فى تكامل الادوار مع القطاع الرسمى العام بما يشكله من اهميه قصوى فى الانسجام مع وزارة الاستثمار و فق خططها و الاستراتيجية التى تعمل . مؤكداً ان من أولوياته الشراكة مع القطاع الخاص الذى يقود التنمية و شريكاً اساسياً فى النظم و الاجراءات التى تدعم السياسات الاقتصادية .
السيد هاشم مطر رئيس عام اتحاد اصحاب العمل السودانى دعا الى العمل سوياً بجدية و فاعلية لمختلف القطاعات و المكونات الاقتصادية . مستعرضاً اهمية الملتقى و اهدافه فى هذا الوقت للوصول برؤية مشتركة تكاملية تحقق عمل القطاعين من اجل منفعة البلد . و قال ( هذا الملتقى يخلق منظومة للحوار بين القطاع العام الخاص و التى من شأنها دفع النمو الاقتصادى) .
و اكد الملتقى بان تتبلور كل هذه الافكار و الرؤى و ان تستمر الشراكة من اجل الشمول السودانى .
Rate this item
(1 Vote)