ملتقى أصدقاء السودان يثني على إنجازات الإنتقالية والحكومة تشير إلى قصص النجاح في السودان

         أثنى ملتقى أصدقاء السودان على الإنجازات التي حققتها الحكومة الانتقالية خلال الثلاثة أشهر الأولى بالسعي لتحقيق السلام وإزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب  . فيما أكد د.عبدالله حمدوك رئيس الوزراء أهمية دعم أصدقاء السودان لجهود تنفيذ السلام في البلاد والعمل على رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب  ، معرباً عن أمله في تحديد المسار للوصول للغايات المنشودة وفق الأولويات العشر للحكومة الإنتقالية التي من أهمها تحقيق السلام وإيقاف الحرب والتنمية المستدامة والإصلاح الإقتصادي وإدارة الأزمة الاقتصادية وتمكين المرأة وتوظيف الشباب، مؤكداً اهتمام الحكومة بمشاركة النساء والشباب و معالجة قضايا الشباب وخلق البيئة المواتية للأمن والسلام وتحقيق الديمقراطية والإهتمام بقضايا الصحة والتعليم وعقد المؤتمر الدستوري خلال هذه الفترة وتنظيم الإنتخابات الحرة ، وقدم  شرحاً ضافياً لما تمّ إنجازه في مجال هياكل الحكومة الإنتقالية والمجلس السيادي والقضاء و السعي لإعادة هيكلة مؤسسات الدولة وسيادة حكم القانون ،وطلب د.حمدوك ـ خلال مخاطبته الجلسة الإفتتاحية للملتقى اليوم بقاعة الصداقة الخرطوم ـ من الشركاء دعم  الاقتصاد السوداني بتشجيع الإستثمار والشراكات الاقتصادية ، متوقعاً دعم جهود السلام واعتبر اجتماع الخرطوم تأكيد لإلتزام الأصدقاء ومشاركتهم في مناقشة أولويات الحكومة والتحديات التي تواجهها وإدارة الحوار للوصول إلى الغايات ، مشيراً إلى أن السودان تتوفر فيه قصص النجاح التي يبحث عنها العالم  وقال (دعونا نعمل سوياً في هذا المسار). من جانبها أثنت نائب وزير الخارجية النرويجية ميريان هيفان على الإنجازات التي حققتها الحكومة خلال الثلاثة أشهر الأولى من عمرها وأهمها الإصلاحات الشاملة ومراجعة التشريعات ومحاربة الفساد ومراجعة الأهداف الرئيسة للوثيقة الدستورية ومراجعة الدستور والإعداد للإنتخابات ، ووعدت هيفان بدعم أصدقاء السودان لحكومته للإنتقال الناجح للسلام مؤكدة أن مشاركة النساء والشباب يعد أفضل ضمان لإستدامة السلام ، وأشارت لأهمية وضع أهداف التنمية المستدامة كإطار لموازنة 2020 والإهتمام بالقطاع الخاص والإقتصاد الموازي ، وثمنت جهود حكومة السودان في ضمان وصول المساعدات الإنسانية للمناطق المتأثرة بالنازعات مؤكدة أهمية بناء جسور الثقة بين السلام والعون الإنساني والتنمية وقالت إن النرويج صديق دائم للشعب السوداني وتحرص على دعم قضايا السودان الإستراتيجية ، ووصفت إختيار السودان كرئيس لدورة الإيقاد الحالية بأنه إعتراف من دول الجوار بأهمية دور السودان في الإقليم .

Rate this item
(0 votes)