مسلم : يؤكد توفر الارادة السياسية لدعم التحول للمنهج الجديد من موازنة البنود الي موازنة البرامج

         أكد د. مسلم  احمد  الامير  وزير الدولة  بوزارة المالية  والتخطيط  الاقتصادي  علي توفر الارادة  السياسية لدعم  التحول  للمنهج  الجديد  في  اعداد  موازنة  البرامج  والاداء  والانتقال  من  موازنة  البنود ، قال  إنه  يتم  مناقشة المقترحات وفق  الأولويات  والاسبقيات  والبرامج  والاهداف  الاستراتيجية  المتفق  عليها  لتحقيق الاستقرار  الاقتصادي  وتحسين معاش  الناس  واصلاح  الخدمة  المدنية  وسياده حكم  القانون  محاربة  الفساد، داعياً د. مسلم  العاملين  للوصول  للفهم  المشترك  لجلوس مع الوزارات و الوحدات  لمناقشات مقترحاتها وفق  الأهداف  المزكورة  ، مشيراً الي  مضاعفة  الايرادات  في موازنة  البرامج  والاداء والاحاطة بها  واصلاح  المنهج  في  اعداد الموازنة  بتغيير  الطريقة  التي  تدار  بها  الموازنة ، قال العام  القادم  أفضل بإذن الله  من عام  التطبيق  الاول ،كشف  عن  اسمرار  الدعم  لتوفير  السلع  بالأسعار  المناسبة  لحماية  الشرائح  الضعيفة  وضبط  ادارة الدعم ، ،مبيناً ان بعض   الوحدات وضعت  مقترحاتها  وفاقت  كل  التوقعات ،  مبيناً ان  برامج   الموازنة قومي  تبنته الدولة وعملت  به  كل  الوزارات والولايات، مشيراً  الي  أن  موازنة  البنود لم تحقق الطموحات  ،  مبيناً  ان موازنة  البرامج   تعمل  علي  الوصول  لهدف  قابل  لقياس  النتائج  والاداء ، داعياً للاستفادة  من التجربة  وحصر  المعوقات  والتحديات  الي  تواجه  الوحدات اثناء  مناقشات  المقترحات  والعمل علي تجاوزها ، مبيناً  ان  البرامج  في الموازنة  من  3الي 7 برامج للوزارات والوحدات الحكومية ،جاء  ذلك  لدي  تنويره  للعاملين  بوزارة  المالية والتخطيط  الاقتصادي  بموازنة  الاداء  والبرامج  استعداداً للعمل  مناقشات  مقترحات  الوزارات  والوحدات  الحكومية  ببرج  وزارة المالية  بحضور  عمر فرج الله دفع الله  وكيل وزارة المالية  والمديرو  العامين  بالوزارة .

         وأشار  وزير الدولة بالمالية  إنه تم اصدار المنشور  بالجدول  وهيكل  الموازنة وفق  موازنة  البرامج ،  بجانب  تم تدريب  كل  الوزرارات  والوحدات  الحكومية  والولايات  والمجالس  التشريعة  والولاة  ووزراء المالية  بالولايات  والوكلاء  والمدراء  العامين  بالوحدات الحكومية.

Rate this item
(0 votes)