تم الاتفاق بين وزيرا المالية في السودان وحكومة جنوب السودان

  وأكد وزير المالية والتخطيط الإإقتصادى الفريق أول د.محمد عثمان سليمان الركابي في ختام زيارة وزير مالية حكومة جنوب السودان وزيارة مدير بنك التنمية والتجارة التابع للمنظمة الكوميسا كل علي حدا، مؤكداً علي تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية  بين البلدين ، قال إن تحقيق السلام في جنوب السودان يدعم المجال الاقتصادي بين البلدين ، مشيراً الي ان عملية السلام تهم المواطن الجنوبي أولاً والمواطن السوداني ثانياً ، قال إنه تم الاتفاق علي المبادئ والمفاهيم الخاصة علي تطوير العلاقات ودعم سبل التعاون بين البلدين .

   وأبان د.الركابي ان بنك التنمية  التجارة  التابع للمنظمة الكوميسا يدعم عملية تطوير التجارة بين الدولتين باعتبارهما اعضاء من دول المنظمة ، ويعتبر البنك شريك أساسي لدعم المشروعات التي تخدم البلدين.

     ومن جانبه أوضح سلفاتور قرنق مبيور ديت وزير مالية حكومة جنوب السودان ان زيارته تأتي للسودان بدعوة كريمة من وزير المالية السوداني لتفاكر حول استفادة البلدين من النواحي الاقتصادية والتجارية ومناقشة الاطار المفاهيمي للتعاون تمهيداً لتوقيع الاتفاقيات الاقتصادية بالخرطوم أو جوبا في القريب  ، مؤكداً سلفاتور ان البلدين يعتبران دولة واحدة ، قال إن مبادئ العمل التجاري تعتمد أساساً علي الشراكة بين البلدين ، مشيراً الي الحاجة الماسة لتكامل الاقتصادي بين السودان وجنوب السودان في ظل مرحلة الانضمام لمظمة التجارة العالمية ، مبيناً ان بنك التنمية والتجارة يساعد في عملية تسهيل العلاقات التجارية وانسياب التبادل التجاري بين البلدين .

   والي ذلك أشار مدير بنك التنمية والتجارة التابع للمنظمة الكوميسا الي الفرص المتوفرة للبلدين في كافة المجالات ، مشيراً الي تعزيز العمل الاقتصادي بما فيه التجارة خاصةً ان الدولتين من الدول الهامة في دول الكوميسا ولديها ميزات نسبية في الزراعة ومنتجاتها المختلفة ، قال إن أولوية البنك البنيات التحتية للبلدين باعتبارها الداعمة للاقتصاد بين البلدين.

Rate this item
(0 votes)