شلبي : برامج الاصلاح الاقتصادي لاتقوم على رفع الدعم بل على زيادة الايرادات للدولة بتحريك الموارد

اكد طارق  حسن شلبى وزير الدولة بوزارة المالية والتخطيط الاقتصادى على عزم الدولة الاستمرار فى برامج الاصلاح الاقتصادى ،قال ان السودان  طبق برامج الاصلاح الاقتصادى دون مساعدات من المجتمع الدولى الذى تأثرت به  في الفئات الضعيفة من المجتمع وخصصت الدولة دعم للفئات الضعيقة لمعالجة آثارها ، قال ان برامج الاصلاح لاتقوم على رفع الدعم كما يشاع بل تركز على زيادة الايرادات للدولة بتحريك الموارد وتوجيهها نحو الانتاج  من خلال سياسات نقدية ومالية، جاء ذلك فى اجتماعه بالممثل لوكالة التعاون والتنمية البريطانية والمنسق لوكالات الامم المتحدة  بالانابة بالسودان   وسفير الاتحاد الاروبى  وناقش معهم  في الاجتماع كيفية دعم الاسرة الدولية لبرامج الاصلاح الاقتصادى بالسودان بحضور حسن جعفر وكيل التخطيط بوزارة المالية بالانابة والسفير صلاح الدين  الحاج الكدو مدير وكالات التعاون الثنائى  بوزارة التعاون الدولى ،  ورحب شلبى بالدعم الفنى الذى وعد المجتمع الدولى  بتقديمه للسودان ومطالباً بتقديم الدعم المالى للاستفادة منه في برامج الاصلاح الاقتصادى للقيام بمشروعات .

     وشدد وزير الدولة على بناء الثقة بين المجتمع الدولي والحكومة ، مؤكداً على علاقات السودان المتمزة مع دولة  الامارات والمملكة العربية السعودية ، قال ان السودان اكمل كافة المطلوبات الفنية للاستفادة منها في  مبادرة الدولة المثقلة بالديون "الهيبك"    قال إن هناك شروط سياسية تعمل على عدم الاستفادة من المبادرة فى اعفاء ديون السودان الخارجية .

      أكدوا ممثلين  الوكالة البريطانية للتنمية الدولية وسفير الاتحاد الاوربي  والمنسق لوكالات الامم المتحدة بالسودان بالانابة علي جاهزية المجتمع الدولي علي تقديم الدعم الفني  للسودان    للاستفادة منه في برامج الاصلاح الاقتصادي ، داعين لاعادة الثقة بين حكومة السودان والمجتمع الدولي التي تعمل علي تشجيع دول الخليج العربي لزيادة دعمها للسودان ودخولها في استثمارات  جديدة في البلاد .

       وأمن الاجتماع علي عمل وثيقة مشتركة تضم الوحدات المذكورة مع حكومة السودان لاعادة الثقة بين الحكومة والمجتمع الدولي ووضع خطة للاستفادة منها في برامج الدعم الذي يقدمه المجتمع الدولي للسودان.

Rate this item
(0 votes)