وزيرة المالية المكلف تعد بتذليل العقبات التي تواجه التعليم العام بالبلاد .

أكدت الدكتورة هبة محمد علي أحمد وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلف إلتزام وزارتها بتذليل كافة العقبات التي تواجه قطاع التعليم العام من أجل تقديم خدمات تعليمية أفضل وإعداد أجيال متسلحة بالعلم والمعرفة.، وشددت  الوزيرة على أن قطاع التعليم والصحة من أهم  أولويات حكومة الفترة الإنتقالية . جاء ذلك خلال إجتماعها بمكتبها اليومبالبرفيسور  محمد الأمين أحمد التوم وزير التربية والتعليم بحضورالأستاذة  آمنة ابكر عبد الرسول وكيل وزارة المالية و د. عمر القراي مدير المركز القومي للمناهج . ووعدت الوزيرة بتوفير الإعتمادات المالية لتوفير مدخلات إعداد الكتاب المدرسي ووجهت د.هبة بإعداد خطة لطباعة الكتاب المدرسي عبر المطابع الحكومية والتعاون مع المطابع التجارية لتوفير الكتاب المدرسي لمرحلة الأساس . وأمن الاجتماع ضرورة عقد اجتماع دوري لمناقشة قضايا التعليم وإستعراض المستجدات وحل كافة الإشكالات من اجل تقديم خدمات تعليمية مميزة .

ومن جانبه دعا البرفيسور  محمد الأمين أحمد التوم وزير التربية والتعليم الى الإهتمام بميزانية الإسناد التعليمي والتي تعمل على صيانة وتأهيل المدارس وتقديم الوجبة المدرسية المجانية مؤكداً عزم وزارته على زيادة نسبة الإستيعاب المدرسي لتلاميذ مرحلة الأساس من 86% الى 100% في جميع مناطق البلاد مجدداً إلتزام وزارته بمجانية تعليم الأساس والوجبة المدرسية في المرحلة المقبلة .

Rate this item
(0 votes)